ميثاق السنة التحضيرية

أعزائي الطلبة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تعد المرحلة الجامعية من أهم المراحل في حياتكم، في ضوئها تتحدد معالم مستقبلكم، ولأنكم الأمل لدينكم وأمتكم ووطنكم، وأنتم تنهلون المعرفة والعلم في رحاب جامعة الملك سعود العريقة، نضع بين أيديكم ميثاق السنة التحضيرية؛ ليكون دليلاً لكم في تحقيق الانضباط وتعزيز المسؤولية، ويتضمن:

أولاً - تعريف الميثاق:

ميثاق السنة التحضيرية، إلتزام من الطالب تجاه وعمادة السنة التحضيرية، يتضمن بعض أنظمة ولوائح جامعة الملك سعود، يوقع الطالب على الالتزام به، ويتحمل مسؤولية مخالفته.

ثانياً- بنود الميثاق وتشمل:

1- السلوك الأكاديمي، وفيه يتُوقع مني أن أكون أميناً في دراستي وواجباتي واختباراتي وتحصيلي ، وأن أبتعد عن إتباع أية أساليب أو وسائل مخادعة بقصد تحقيق منافع أو امتيازات أكاديمية.

2- السلوك الشخصي، وفيه يتوقع مني أن:

- احترم الأنظمة والقوانين الجامعية.

- أحافظ على مباني الجامعة ومرافقها.

- أتعامل بشكل حضاري مع وسائل التقنية الحديثة.

- الالتزام بالزي الوطني (للطلبة السعوديين)، وبالزي المناسب للذوق العام للطلبة (غير السعوديين).

- التزم بالضوابط المرورية.

ثالثاً- الحقوق الطلابية:

يتميز طلبة جامعة الملك سعود بامتلاكهم درجة عالية من الوعي والحكمة والعقلانية تجعلهم أهلاً لتحمل المسؤولية تجاه تصرفاتهم وأفعالهم، وفي الجانب الآخر فإن لهم حقوقاً ينبغي الإشارة إليها حيث تفخر جامعة الملك سعود بصدور وثيقة "حقوق وواجبات الطالب الجامعي" والقواعد المنظمة لـ"وحدة حماية الحقوق الطلابية"، ويحق للطالب التقدم بالشكوى أو التظلم مما يعتقد أن فيه ضرراً عليه، سواءً في علاقته مع أعضاء هيئة التدريس، أو القسم، أو أي وحدة من وحدات الجامعة، ويكون تقديم الشكوى أو التظلم وفقاً للقواعد المنظمة لوحدة حماية الحقوق الطلابية بالعمادة، كما أن له الحق في متابعة شكواه ومعرفة مصيرها لدى الجهة المسؤلة عنها.

رابعاً- المخالفات، ويمكن تصنيفها إلى:

1- أكاديمية ومنها :

- تجاوز نسبة الغياب المسموح بها والمحددة بـ 25%.

- إعاقة سير المحاضرات، أو الدروس العملية، أو الاختبارات.

- الغش أو محاولته بأي وسيلة من الوسائل.

- انتحال شخصية طالب آخر بأي شكل من الأشكال في الاختبارات أو في حلقات النقاش.

2- سلوكية، ومنها:

- الإساءة للدين أو الوطن أو الجامعة بأي وسيلة.

- الاعتداء بالقول أو الفعل بحق أحد منسوبي الجامعة، أو عمادة السنة التحضيرية، أو العاملين فيهما.

- التدخين داخل أروقة الجامعة، أو عمادة السنة التحضيرية.

- المظهر غير اللائق من حيث: اللباس، أو تعليق القلائد، أو الأساور، أو إطالة الشعر..

- العبث بالأجهزة والمعدات داخل مباني ومرافق الجامعة، أو عمادة السنة التحضيرية، أو إساءة استخدامها.

- السرقة أو محاولتها.

- إظهار التعصب القبلي أو العنصرية تجاه الطلبة، أو موظفي الجامعة أو عمادة السنة التحضيرية.

- تزوير وثائق الجامعة أو العمادة، أو محاولة ذلك، أو استخدامها لأية إغراض غير مشروعة.

3- المرورية، ومنها:

- الوقوف الخاطئ أو في الأماكن المخصصة للآخرين.

- تزوير بطاقة المواقف، أو إعطاؤها لطالب آخر.

- مخالفة تعليمات رجال الأمن.

- العبث بسيارات الغير، أو محاولة ذلك.

4- النظامية، ومنها:

- إقامة أي أنشطة أو فعاليات داخل الجامعة أو عمادة السنة التحضيرية، أو المشاركة فيها،أو إصدار المطبوعات أو النشرات أو الملصقات،أو المشاركة في توزيعها، أو جمع الأموال أو التبرعات،أو التوقيعات، دون موافقة الجهات ذات العلاقة.

- المساس بالمبادئ والأسس الإسلامية والاجتماعية للدولة، أو الإساءة إلى الوحدة الوطنية قولاً أو فعلاً، أو الدعوة إلى الانضمام للتنظيمات المعادية للوطن، أو إلى أي أفكار سياسية أو إقليمية تخالف نظام الدولة، أو الترويج لها داخل الجامعة أو السنة التحضيرية.

- كل مخالفة أخرى ترى الجامعة أو السنة التحضيرية أنها تشكل إخلالاً بما تصدره من لوائح وتعليمات وقرارات و لم يرد بشأنها نص في هذا الميثاق.

خامساً- لجنة النظام:

تعمل اللجنة على تطبيق النظام بحق الطلاب الذين يرتكبون مخالفات داخل عمادة السنة التحضيرية، حيث يعتبر كل خروج عن التقاليد الإسلامية، أو الأنظمة واللوائح والتعليمات الجامعية مخالفة تقتضي العقوبة، وتتضمن لائحة العقوبات بجامعة الملك سعود وصفاً دقيقاً للمخالفات والعقوبات المترتبة عليها.

سادساً- العقوبات التأديبية:

يحق لعمادة السنة التحضيرية اتخاذ الإجراءات التأديبية المناسبة بحق الطلبة المخالفين للميثاق والتي تتمثل بما يلي:

- التنبيه.

- الإنذار مع تعهد خطي من الطالب المخالف.

- تكليف الطالب بأداء بعض الأعمال الخدمية أو الاجتماعية، أو حضور الدورات التدريبية داخل الجامعة أو خارجها بما لا يتجاوز شهراً واحداً.

- الحرمان المؤقت لمدة ( فصل أو فصلين دراسيين) من ممارسة نشاط أو أكثر من الأنشطة الطلابية التي ارتكب الطالب المخالفة أثناء ممارستها.

- إلغاء تسجيل الطالب في مقرر أو أكثر.

- اعتبار الطالب راسباً في مقرر أو أكثر.

- الحرمان من التمتع من بعض المزايا الجامعية. 

سابعاً- التواصل مع عمادة السنة التحضيرية.

 وفيه يتوقع مني أن:

- أتواصل مع عمادة السنة التحضيرية عبر القنوات الرسمية فيما يخص الشؤون الأكاديمية والنظامية.

- أتابع ما يصدر عن العمادة على الموقع والشاشات الإلكترونية، والبريد الجامعي، والتطبيقات الإلكترونية على الهواتف الذكية من جداول دراسية واختبارات وواجبات وأنشطة وبرامج.

- أستخدم نماذج العمادة الإلكترونية المعتمدة؛ لعرض الحالات، أو تقديم الشكاوى، أو الاعتراضات.

 

عزيزي الطالب/

نزلت بحمد الله في خير منزل، تضع لك الملائكة أجنحتها رضا بما تصنع، ثقتنا بك عالية أن تتعامل مع الميثاق بجدية، وعمادة السنة التحضيرية إذ تأخذ بيديك وتعينك، فإنها ستنفذ ما جاء في هذا الميثاق بحزمٍ قسطاً وعدلاً.